Image Here
النائب الزنم يشارك بورقة عمل حول واقع التشريعات الإعلامية في اليمن
  • 2021/10/21
  • 11:45 PM
  • 0

شارك الدكتور علي محمد الزنم عضو مجلس النواب رئيس لجنة الشؤون الخارجية والمغتربين اليوم بورقة عمل تناولت "التشريعات الإعلامية المعمول بها في اليمن وجوانب القصور في المنظومة التشريعية".

واستعرض، النائب الزنم واقع التشريعات الإعلامية في اليمن، وأخلاقيات العمل الصحفي، في حلقة نقاش نظّمتها لجنة دعم الصحفيين ومقرها في جنيف عبر فرعها  في صنعاء.

فيما تناولت الورقة الثانية التي أعدها أستاذ التشريعات الإعلامية في جامعة صنعاء، جمال سيلان، "إشكالية غياب التشريعات القانونية المنظّمة لعمل الإعلام الفضائي والإلكتروني في اليمن مع تصوّر لحل هذه الإشكالية".

ووصّفت الورقتان، بيئة الإعلام اليمني في ظل تعدد الإذاعات والقنوات الفضائية المحلية إلى جانب نشاط الصحافة الإلكترونية، وانعدام قانون منظّم ومجيز لما يُبث ويوجّه في جميع الاتجاهات.

وقدّمت الورقتان تصورا لقانون ينظّم الإعلام المرئي والمسموع والخاص والإعلام الإلكتروني، ركّز على حق ملكية المُنشأة الإعلامية بأطيافها الإذاعية، والتلفزيونية، والإلكترونية، والتزاماتها، والجزاءات والمخالفات وغيرها.

وطالب المشاركون بتفعيل الرقابة والمسؤولية المهنية، في تناول الشأن المحلي، والاضطلاع بدور وطني في تناول القضايا الراهنة، ومعززات الصف الوطني، والجبهة الداخلية، والعمل لإيجاد قانون منظّم للعمل الإعلامي.

أدار الحلقة ممثل اللجنة في اليمن، يحيى الشرفي، بمشاركة صحفيين وإعلاميين من وسائل محلية.

وكانت لجنة دعم الصحفيين ((JSC مكتب اليمن قد تقدمت بدعوة للنائب الدكتور علي الزنم رئيس لجنة الشؤون الخارجية والمغتربين بمجلس النواب والأستاذ جمال سيلان أستاذ التشريعات الإعلامية بجامعة صنعاء للمشاركة في حلقة نقاش نظمتها لجنة دعم الصحفيين jsc ومقرها جنيف،  حول التشريعات الإعلامية في اليمن  والأخلاقيات المهنية للعمل الصحفي.