Image Here
الجماعي يؤكد على أهمية التحشيد لرفد الجبهات والاهتمام بأسر الشهداء
  • 2021/12/04
  • 7:47 PM
  • 0

أكد نائب رئيس مجلس النواب، الشيخ عبدالرحمن الجماعي، على أهمية مواصلة التحشيد ورفد الجبهات بالرجال والمال، دفاعاً عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية

ودعا الجماعي خلال وقفة احتجاجية بمديرية الظهار بمحافظة إب اليوم بحضور عضوي مجلس النواب الدكتور علي الزنم وأحمد النزيلي كافة الأحرار في المناطق المحتلة إلى أخذ الدروس من ذكرى ال٣٠ من نوفمبر في مقاومة وطرد المحتلين الجدد.

وأعلن أبناء مديرية الظهار في الوقفة، النفير العام لمواجهة تصعيد أمريكا وتحالف العدوان العسكري والاقتصادي ضد الشعب اليمني.

من جانبه  جدد محافظ إب، عبدالواحد صلاح، التأكيد على استمرار أبناء المحافظة في الصمود والثبات  في مواجهة العدوان .. مشيداً بدور مشايخ وأبناء مديرية الظهار في مساندة الجيش واللجان الشعبية.

بدوره، حثّ مشرف المحافظة، يحيى اليوسفي، الجميع على المشاركة في جهود التحشيد وتعزيز تماسك الجبهة الداخلية ودعم المشاريع الخيرية.

بدوره أكد مدير مديرية الظهار، حميد المتوكل، استعداد أبناء المديرية للتحرّك للجبهات.. مستعرضا خطة التحشيد والتعبئة العامة للجبهات وبرنامج المديرية ضمن فعاليات أسبوع الشهيد.

من جهته، أشار الشيخ محمد محسن الحارثي في كلمة المشايخ والوجهاء إلى أن التصعيد العسكري والاقتصادي لدول العدوان محاولة بائسة سيكون مصيرها الفشل.. مؤكدا على تكاتف الجهود ودور المشايخ في هذا الجانب.

وأدان بيان صادر عن الوقفة تلاه عضو لجنة المصالحة الوطنية ورئيس الكتلة البرلمانية في المحافظة، أحمد النزيلي، جريمة مرتزقة العدوان بحق أسرى الجيش واللجان الشعبية في الساحل الغربي واستهداف قرية الحكيمة بمديرية مقبنة.

وندد البيان بسياسة أمريكا تجاه الشعب اليمني، وتصعيد تحالف العدوان الأمريكي - السعودي في الساحل الغربي .. محملاً الأمم المتحدة ومجلس الأمن المسؤولية القانونية إزاء الجرائم المرتكبة ضد الشعب اليمني.

وطالب القوة الصاروخية والطيران المسيّر بتوجيه ضربات موجعة في العمق السعودي، رداً على كل تلك الجرائم.

كما دعا أبناء الشعب اليمني إلى تعزيز التلاحم والاصطفاف وتماسك الجبهة الداخلية، واستمرار رفد الجبهات بالرجال والعتاد.

حضر الوقفة وزيرا الإدارة المحلية، علي القيسي،  والدولة، عبدالعزيز البكير، ونائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية، فهد العزي، ووكيل وزارة الإدارة المحلية، عمار الهارب، ووكلاء المحافظة، الدكتور أشرف المتوكل، وصادق حمزة، وقاسم المساوى ، وعدد من مدراء المكاتب والمسئولين في المحافظة.

على ذات السياق أشار نائب رئيس مجلس النواب الشيخ عبدالرحمن الجماعي إلى المسؤولية الملقاة على عاتق الجميع في تعزيز الانتصارات التي حققها ويحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية .. مشيدا بصمود أبناء محافظة إب، ودورهم في رفد الجبهات وترسيخ اﻷمن والاستقرار في المحافظة.

وحثّ الجميع خلال اجتماع موسع للمكتب التنفيذي ومدراء المديريات في محافظة إب اليوم على الاهتمام بأسر الشهداء وتسيير قافلة مشرفة باسم المحافظة إب.. داعيا  من تبقى من المغرر بهم في صف العدوان إلى الاستفادة من قرار العفو العام بالعودة إلى مناطقهم وأهاليهم.

وناقش الاجتماع بحضور، وزير الإدارة المحلية علي القيسي ووزير الدولة عبدالعزيز البكير والمحافظ عبدالواحد صلاح، مستوى أداء وتنفيذ المهام للعام الجاري وإجراءات إحياء الذكرى السنوية للشهيد والأنشطة التي ستنفذ خلالها، وتوفير سلال غذائية لأسر الشهداء، بالإضافة إلى آلية جمع وتسيير قافلة غذائية ومالية للمرابطين في الجبهات.

كما تطرّق الاجتماع بمشاركة نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية، فهد العزي، وعضو مجلس الشورى، خالد السياغي، ووكيل وزارة الإدارة المحلية، عمار الهارب، ووكلاء المحافظة، صادق حمزة والدكتور أشرف المتوكل وقاسم المساوى، إلى الجوانب المتصلة بتلمس احتياجات المديريات من المشاريع الخدمية وحل قضايا المواطنين والتنسيق لعودة المغرر بهم وإلى الأعمال المنفذة في إطار حملة التحشيد والتعبئة العامة لرفد الجبهات، وتعزيز الاصطفاف الوطني، وتماسك الجبهة الداخلية في مواجهة العدوان.

واستمع الاجتماع من مدير هيئة الزكاة في المحافظة، ماجد التينة، حول الترتيبات الجارية للعرس الجماعي الذي سينفذ في المحافظة بدعم من هيئة الزكاة.

من جانبه، أشاد وزير الإدارة المحلية بدور قيادة المحافظة، ودورها في تسيير العمل، وتجاوز كافة التحديات التي فرضها العدوان والحصار.

بدوره، أكد محافظ إب صمود أبناء المحافظة ووقوفهم خلف قائد الثورة والمجلس السياسي الأعلى وأبطال الجيش واللجان الشعبية في التصدي للعدوان ومرتزقتهم حتى تحرير كل شبر من أرض الوطن.

ودعا الجميع إلى الإعداد الجيّد للأنشطة والبرامج المتعلقة بالذكرى السنوية للشهيد، والاستمرار في رفد الجبهات وتعزيز الاصطفاف والتلاحم ﻹفشال مخططات العدوان.

وثمّن المحافظ صلاح دعم المجلس السياسي الأعلى لتنفيذ المشاريع الضرورية التي تحتاجها المحافظة، ومنها مشاريع إعادة تأهيل وصيانة الطرق في عدة مديريات، التى بلغ متوسط الإنجاز فيها 70 بالمائة حتى الآن.

فيما أوضح نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية ومشرف عام المحافظة، يحيى اليوسفي، أن ما تحقق للشعب اليمني من صمود وانتصارات، هي بفضل تضحيات المرابطين والشهداء الذين يقدمون أرواحهم في سبيل الوطن.

وحثا الجميع على تعزيز الصمود ومواصلة جهود التحشيد للجبهات ورفدها بالرجال وقوافل العطاء.

أكتب تعليقاً